تتوزع هولندا إلى حوالي 500 بلدية. ولكل بلدية دار أو مبنى بلدية تجري فيه جميع الأعمال المتعلقة بالبلدية. يتكون مجلس البلدية من أشخاص منتخبين من قبل السكان المقيمين ضمن المناطق التابعة للبلدية، وتجري انتخابات مجلس البلدية مرة كل 4 سنوات.

يقوم مجلس البلدية بإعداد السياسات الخاصة بهذه البلدية، أي أن الأعضاء يقومون سوياً بتحديد الأهداف والقواعد الواجب اتباعها لتحقيقها. يتم تنفيذ السياسات من قبل أعضاء مجلس البلدية، فعلى سبيل المثال: فالمجلس لا يحرص فقط على أن القمامة يجب أن يتم جمعها وعلى أن أضواء الشارع يجب أن يتم إصلاحها، بل يحدد أيضاً ما إذا كان من الواجب فصل النفايات وكيفية هذا الفصل، وما إذا كانت الأضواء التي سيتم تركيبها في الشارع صديقة للبيئة أم لا. يحدد المجلس أيضاً أنواع الدعم التي سيتم تقديمها وكيفية القيام بذلك، فإذا كان لديك مشروع ثقافي تريد ان تحصل على الدعم له، لا شك في أنك قد أصبحت تعرف إلى أين تتوجه... ولا حاجة هنا للرشوة بالمناسبة!

شاهد هذا الفيديو:

 

كيف يتخذ المجلس البلدي قراراً؟

يجتمع المجلس البلدي بشكل دوري في قاعة الاجتماعات في دار البلدية، وهناك يتم اتخاذ القرارات. يقوم رئيس البلدية بقيادة جلسة الاجتماع لكنه ليس صاحب القرار الفعلي بل مجلس البلدية هو صاحب القرار. يجلس إلى جانبه أعضاء المجلس ويأتون بخططهم إلى مجلس البلدية. يناقش الأعضاء هذه المشاريع ومن ثم يصوتون عليها بنعم أو لا. بعض المشاريع قد لا يحظى بالموافقة وبالتالي لا يتم العمل به.

يختلف حجم المجلس البلدي باختلاف عدد السكان. حيث يصل عدد أعضاء المجلس في المدن الكبرى إلى 45 عضواً، بينما تكتفي البلديات الأصغر كبلدية فليلاند مثلاً بـ 9 أعضاء فقط.

في هذا الفيديو القصير تشاهدون كيف يتخذ المجلس البلدي قراراته:

يوم في حياة رئيس بلدية!

رئيس بلدية، يبدو منصباً جيداً... أليس كذلك؟ الكثيرون لا يدركون بدقة ما الذي يقوم به رئيس البلدية خلال يوم عمله التقليدي. تتابع ليزا مقدمة برنامج "هت كلوك هاوس" لمدة يوم كامل السيدة آن ماري يوريتسما خلال عملها السابق كرئيس لبلدية ألميره. حيث نشاهدها وهي تنتقل من لقاء إلى اجتماع، من الصباح الباكر وحتى وقت متأخر من المساء.

"أن تكون رئيس بلدية يعني أن تكون رئيس بلدية على مدار 24 ساعة ولسبعة أيام في الأسبوع. وفي حال حصل أمر ما خلال عطلتك عليك أيضاً أن تعود فوراً."

هل يمكنك التأثير على عملية اتخاذ القرار في بلديتك؟

بالتأكيد يمكنك ذلك، وعبر عدة طرق. وإلا فإن الديمقراطية لن يكون لها وجود!
تشرك البلدية مواطنيها في عملية اتخاذ القرار عبر عدة طرق مختلفة، نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر الاستبيانات التي يمكن ملؤها عبر الإنترنت، الاجتماعات، الاستفتاءات، مبادرات المواطنين، أو عبر اتخاذ القرارات بطريقة تفاعلية. لكن إذا أردت التأثير على سياسات البلدية يجب عليك أن تعرف أولاً بماذا تنشغل البلدية حالياً، ولذلك فإن الانفتاح والوعي أمران في غاية الأهمية.

هذه هي الطرق التي يمكنك من خلالها التأثير على عملية اتخاذ القرار وإبراز رأيك حول أمر ما:

  • المناقشة - تقديم رأيك
  • مجالس الحي والمنطقة والمجالس الاستشارية - بمشاركة متطوعين
  • صياغة السياسات بطريقة تفاعلية - التخطيط الذاتي
  • الاستفتاء - التصويت بمع أو ضد
  • مبادرات المواطنين - وضع موضوع معين على جدول البحث
  • السوق السياسي - تبادل المعلومات

 

تقوم البلديات بأكثر مما تتصور!

لا شك بأنك تعتقد أنه من العادي جداً أن جميع الأطفال في هولندا يذهبون إلى المدرسة، وأن القمامة يتم جمعها ومواقف السيارات يتم تنظيمها والأحياء الجديدة تبنى بصورة منتظمة.
لكن البلديات تقوم أيضاً بالكثير من المهام الأخرى!

ما الذي يمكنك القيام به عبر بلديتك؟

  • طلب جواز سفر أو بطاقة هوية
  • طلب الحصول على الجنسية الهولندية
  • تسجيل الولادات
  • تنظيم معاملات الزواج
  • الحصول على المعلومات والاستشارات
  • طلب المعونة

للبلديات أيضاً مهام أخرى، ففي هذا الفيديو تشاهدون رئيس بلدية هارلم يشرح كيف يمكن تغيير سياسة الاندماج نحو الأفضل عبر وضعها تحت إشراف البلديات: