العديد من القادمين الجدد لا يمكنهم اختيار المكان الذي يودون العيش فيه في هولندا. ولا يؤخذ بعين الاعتبار إذا ما كان الشخص راضٍ عن مكان سكنه الذي تم اختياره له أم لا. وفي حال كنت تعتقد أنك الوحيد الذي يعاني من ذلك، فأنت بالتأكيد مخطئ.

إن القادم الجديد الذي يحمل إقامة في هولندا يتمتع بنفس الحقوق التي يحصل عليها أي ساكن في إحدى شركات السكن الاجتماعية. كونك لاجئاً لا يؤثر على قرار البلدية حول العرض الذي سيتم تقديمه لك بما يتعلق بالمنزل المنتظر.  وبالتالي فهذا يعني أن البلدية لن تعطيك سكناً أصغر او في مكان أبعد لكونك لاجئاً، على العكس بل إن حظوظ بعض اللاجئين أحياناً تكون أفضل بكثير من الهولنديين، ويحصلون على بيوت أكبر وفي أماكن أفضل.

تبديل منزلك الحالي؟ هل هذا ممكن؟

كلاجئ ليس لديك الحق في اختيار منزلك، ولكن لديك الخيار بما يتعلق بتبديله بمنزل آخر. موقع تبديل المنازل  الهولندي woningruil متخصص في هذا الشان. وعن طريق  زيارة هذا الموقع يمكنك أن تعرف ما إذا كنت مؤهلاً لتبديل منزلك أم لا!

ما لا يحصل عليه مستأجرو المساكن الاجتماعية الهولنديون، ويحصل عليه اللاجئون هو قرض من البلدية لتأثيث منازلهم .

انتبه! هذا المبلغ لم يسمى قرضاً عن عبث، حيث سيكون عليك سداد هذا المبلغ على دفعات للبلدية.  و سيتم خصم جزء منه بشكل أوتوماتيكي من المساعدة الاجتماعية Uitkering التي تتلقاها.

إقرأ المزيد عن سكن التأجير الاجتماعي هنا.

العديد من الهولنديين أيضاً يرغبون بتغيير المكان الذي يعيشون فيه. ويبقى السؤال: كيف يمكنك اختيار المكان المفضّل للسكن في بلد صغير و  بتعداد سكاني يصل إلى 17 مليون نسمة كهولندا؟ 

ترغب بالسكن في مدينة أمستردام؟

إذا كنت تريد أن تسكن في أمستردام، فسيكون من الصعب عليك إيجاد مكان جيد. حيث يعيش في العاصمة الهولندية أمستردام 838833 نسمة يبحثون جميعاً عن سكن بأسعار مقبولة، لذلك فإن فرصتك في العثور على مسكن في أمستردام محدودة.
على الرغم من أنك قد ترغب بالعيش في المدينة، فإن القرى قد تقدم لك المزيد من الفرص في خلق علاقات جديدة مع جيرانك الهولنديين، لكن تبقى خدمات الحافلات التي تأتي مرة واحدة كل ساعة مزعجة بالطبع.