المعاناة من المشاكل المالية تسبب الكثير من الإجهاد والضغط النفسي. لكن ومن خلال التفكير بإيجابية والتخطيط الجيد إلى جانب الحفاظ على نفسك تحت السيطرة يمكنك الحد بشكل كبير من المشاكل المالية التي تعاني منها.

إليك 5 نصائح تساعدك في هذا الخصوص:

1- لا ديون جديدة

لاتلجأ إلى اقتراض ديون جديدة لتسديد الديون القديمة. نادراً ما يكون الحصول على قروض جديدة لتسديد الديون القديمة حلاً. بل على العكس قد يساهم ذلك ،في كثير من الأحوال، بزيادة المشكلة تعقيداً.  

2- تحليل النفقات

اطلع على بياناتك المالية من خلال حسابك المصرفي خلال الأشهر الـ 12 الماضية والأفضل أن تقوم بطباعتها ورقياً لتبدأ بعمل ملخص عام تعرف من خلاله بالضبط كم من المال يدخل ويخرج من وإلى حسابك شهرياً. لاتنسى التدقيق عن كثب فيما يتعلق بأعلى النفقات التي تدفعها ولحساب من تُدفع أو من قبل أي جهة يتم تحصيلها.

3- تقليل الإنفاق

لربما يتوجب عليك أن تغير نمط تفكيرك أو تفكر بشكل مختلف عندما يتعلق الأمر بانفاق الأموال على الأشياء المادية. على سبيل المثال: فإن شراء معطف أو حذاء جديد كل شهر ليس بتلك الحاجة الملحة.

 

4- بيع المقتنيات

جميعنا يملك بعض الحاجيات والمقتنيات في المنزل والتي نستخدمها بشكل نادر أو ربما لم نعد نستخدمها أبداً. لن يكون الأمر بذلك السوء إذاً فيما إذا فكرت ببيعها.

على سبيل المثال: المجوهرات القديمة، التحف والأنتيكا، الأحذية والملابس أو حتى أدوات المطبخ. كخطوة أولى إبدأ بالتقاط الصور لجميع الأشياء التي ترغب ببيعها ثم ضعها على تطبيق بيع الحاجيات المستعملة Marktplaats. يمكنك أيضا تحميل تلك الأشياء والذهاب بها إلى أقرب متجر لبيع الأغراض المستعملة.

5- زيادة الدخل

تبدو هذه الخطوة الأصعب على الإطلاق، حتى أن البعض يراها مستحيلة التطبيق. ولكنها بالتأكيد ليست كذلك.

هل أنت عاطل عن العمل؟ إبدأ إذاً بشكل أكثر فعالية بالبحث عن عمل أوظيفة بدوام جزئي أو العمل بشكل حر.

أما إذا كنت ممن لديه عمل مسبقاً: اطلب عقد اجتماع مع رب عملك واقتراح زيادة صغيرة في الراتب. في حال لم ينجح الامر ولم تحصل على زيادة في الأجر يمكنك عندها اقتراح ساعات عمل إضافية.