المكتب المركزي للإحصاء: 6 من 10 من سوريين تمكنوا من اجتياز فحص الاندماج

اجتاز 64 بالمائة من السوريين الحاصلين على تصريح الإقامة في هولندا فحص الاندماج، بينما 18 بالمائة منهم حصلوا إما على استثناء أو إعفاء. وذلك وفقاً لإحصائية جديدة قام به المكتب المركزي للإحصاء في هولندا CBS، بتكليف من وزارات مختلفة منها وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، العدل، التعليم وغيرها. في دراسة سنوية لمعرفة أوضاع طالبي اللجوء الذين وصلوا إلى هولندا منذ عام 2014.

في عام 2014 كان حوالي نصف الحاصلين على تصاريح الإقامة في هولندا والملزمين بإجتياز فحص الاندماج من السوريين، بينما الربع من أريتريا.  وفي أكتوبر / تشرين الأول 2018، استطاع 64 بالمائة من السوريين الحاصلين على تصريح الإقامة اجتياز هذا الفحص، بينما 18بالمائة منهم حصلوا إما على استثناء أو إعفاء. النسب بالنسبة للأريتريين كانت أقل، إذ اجتاز النصف فحص الاندماج، وحصل 16 بالمائة فقط على اعفاء أو استثناء.

وحصل حوالي 12,9 ألف طالب لجوء من مختلف الجنسيات في عام 2014 على تصريح الإقامة في هولندا، ووفقاً للقانون الهولندي على هؤلاء القادمين الجديد اجتياز فحص الاندماج خلال فترة محددة.

في الأول من أكتوبر/ تشرين الأول 2018 ، اجتاز 58 بالمائة من طالبي اللجوء الذين حصلوا على تصريح الإقامة عام 2014، والذين كانوا ملزمين باجتياز فحص الاندماج.

بينما 19 بالمائة حصل على تأجيل أواستثناء أو إعفاء. ويحق للشخص الحصول على الاعفاء في حال كان غير قادراً على اجتياز فحص الاندماج لأسباب نفسية أو اعاقات جسدية. أما الاستثناء فيكون ممكناً في حال الحصول على شهادة من إحدى المدارس الهولندية.

الأشخاص الذين لم يتمكنوا من اجتياز فحص الاندماج كانت نسبتهم 21 بالمائة، لكنهم لا يزالوا ضمن الفترة المحددة لإجتيازه أو قد حصلوا على تمديد. هذا ممكن في حالات عدة منها في حال الحمل، أو الاشخاص الذين يتبعون دورة محو الأمية لأنهم بحاجة إلى مدة أطول من غيرهم، أو في حال التأخر في التسجيل للامتحان.

وأما الأشخاص الذين لم يتمكنوا من اجتياز فحص الاندماج و تجاوزا الفترة المخصصة لذلك بلغت نسبتهم 2 بالمائة. أما الأشخاص غير الملزمين بشرط اجتياز فحص الاندماج هم الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً أو كبار السن الذين تجاوزا سن التقاعد.