مالك. ف... إرهابي أم شخص مضطرب؟

الرجل الذي قام في 5 مايو/آيار من العام الماضي بطعن 3 أشخاص بواسطة سكين في لاهاي يقول إن طائراً كبيراً قد أوكل إليه مهمة قتل الناس. صرح مالك. ف ذو الـ 32 عاماً بذلك خلال جلسة الاستماع التي جرت في إطار محاكمته ضمن المحكمة ذات الإجراءات الأمنية المشددة في سخيبهول.

طعن اللاجئ السوري المذكور في شهر مايو/ آيار من العام الماضي دون مقدمات ثلاثة من المارة بجوار محطة هولاندس سبور، وأصيبوا جميعهم نتيجة لذلك بجروح خطيرة. ويقول في سياق تبريره لفعلته إنه قد هاجم شخصاً رأى الشيطان متجسداً فيه، وإنه لم يعد يتذكر حسب زعمه أي شيء عن حادثة الطعن الأولى.

وقد أصاب مالك. ف أحد الضحايا بطعنة في الشريان السباتي، وطارد اثنين آخرين بسكين، قبل أن تطلق عليه الشرطة النار. ويقول إنه كان يأمل أن يُقتّل على يد الشرطة.

 غير مسؤول عن تصرفاته

خبراء السلوك الذين حققوا في حالة مالك. ف يقولون إنه غير مسؤول عن تصرفاته إطلاقاً. ويجادلون بأن فرصة تكراره لفعلته كبيرة وأنه يجب أن يوضع في قسم مخصص للمرضى ذوي الاضطرابات الذهنية.

من المتوقع أن تخرج النيابة العام يوم الإثنين بحكم تطالب به، على أن يصدر القاضي الحكم في 12 تموز/ يوليو القادم.