إلى يومنا هذا يوجد في هولندا 500 مسجد تقريبا، لكن ليست جميع هذه المساجد مبنية على الطريقة الإسلامية المعتادة. الكثير منها كانت مدارس سابقة أو كنائس ومنها كان كنيس يهودي. كان العمال الضيوف من مغاربة وأتراك بعد قدومهم إلى هولندا منذ 1960 يستخدمون المباني القديمة أو المرائب الشاغرة كمساجد. لكن عندما أصبح واضحاً أن هؤلاء العمال سيواصلون العيش في هولندا، تولدت رغبة بالسماح لهم ببناء مساجد جديدة. اليوم يوجد من بين ال500 مسجد مئة مسجد على الطريقة الإسلامية مع مآذن عالية.

غالباً ما يكون هناك ضجيج واعتراض حول المساجد في هولندا. عندما يتم بناء مساجد جديدة، هناك نقاشات حول مظهر هذه المسجد. وغالباً ما يتساءل السكان في منطقة بناء المسجد إذا ما كان يناسب صورة الأحياء الهولندية. هناك أيضاً نقاش حول تمويل بناء المساجد، وخاصة عندما يأتي المال من المملكة العربية السعودية أو قطر والسؤال حول ماهو الإسلام المتبع في تلك المنطقة؟

في حين أن المصلين يستطيعون الذهاب إلى أي مسجد يريدون لكن يوجد فروق بين المساجد هنا في هولندا. الفرق الأساسي هو اللغة المستخدمة داخل المسجد. هناك مساجد أغلب مرتاديها من المغاربة، ويتحدث مرتاديها غالبا اللغة العربية. بينما هناك مساجد بصلي فيها غالبية تركية ويستخدمون اللغة التركية في التواصل بينهم وفي خطب الجمعة. ولكن هناك أيضا مساجد إندونيسية وسورينامية.

المساجد المشهورة في هولندا:

أول مسجد:

في عام 1955 في دنهاخ بني أول جامع في هولندا،المسجد المبارك. هذا المسجد بنته الجماعة الأحمدية والتي تأسست في الهند في أواخر القرن التاسع عشر. الجماعة كانت قد اشترت الأرض في عام 1950 ولكن لم تستطع البدء بالبناء إلا بعد خمس سنوات. في البداية كان البناء يشبه فيلا أكثر من جامع. لكن في سيتينات القرن الماضي حصل المسجد على مظهره الحالي. ويضم الآن ثلاث مآذن وقبتين.

أكبر مسجد:

لكن أكبر مسجد في هولندا هو مسجد السلام في روتردام، المسجد الأصلي بني في عام 1987. لكنه سرعان ما تبين أنه صغير قياساً إلى نسبة المصلين. لذلك استغرق في بناء المسجد الجديد مدة سبع سنوات، من عام 2003 إلى عام 2010، لينتهي على مساحة 2600 متر مربع وثلاث طوابق.وتم تصميم هذا المسجد من قبل مهندس هولندي، والذي استخدم الهندسة المعمارية المملوكية في القاهرة كمصدر إلهام له في تصميم المسجد.

مسجد الطوب أو القرميد:

في حي De Baarsjes في أمستردام يقع المسجد الغربي. بني هذا المسجد بعد نقاش طال لمدة 20 سنة، حيث تم افتتاحه في عام 2016. بني هذا المسجد على الطريقة التقليدية للمدارس في أمستردام، بحيث يمتزج مع الهندسة المعمارية للحي، وتم استخدام الطوب الأحمر لكي يبدو وكأنه بناء هولندي.

المسجد المثير للجدل:

يوجد في هولندا عدد من المساجد التي يأتي ذكرها في الأخبار كثيراً. مسجد السنة في لاهاي هو واحد من أكثر هذه المساجد، لأنه يعتبر كمسجد سلفي. هذا المسجد معروف في هولندا بسبب إمامه السابق فواز جنيد، الذي لعن أيان هيرسي علي وثيو فان خوخ (الذي قتله محمد بواري) في إحدى خطبه، الأمر الذي تسبب في الكثير من الضجة في وسائل الإعلام وفي الأوساط السياسية الهولندية. في بداية آذار 2019، ظهر هذا المسجد في الأخبار مجدداً، عندما وضعت حركة بيغيدا دمية وعبارات مهينة للنبي محمد.

المسجد الأكثر شهرة:

مسجد مولانا في روتردام معروف لدى الكثير من الناس، حتى لمن هم ليسوا مسلمين. في نيسان 2006 تم اختيار هذا المسجد كأجمل بناء في روتردام. إذا ذهبت بالقطار إلى المحطة الرئيسية في روتردام، بإمكانك جيداً رؤية هذا المسجد ومآذنه التي يبلغ اتفاعها 42 متر.

المسجد الأصغر:

قد تتوقع أن أصغر مسجد موجود في مادورودام (مدينة هولندية مصغرة في لاهاي)، حيث يوجد فيها أكثر من 700 نموذج لمباني في جميع أنحاء هولندا، ولكن لا يوجد فيها أي مسجد.  من الممكن المخاطرة واعتبار مسجد الإسراء في دونجن كأصغر مسجد في هولندا، يقول الموقع الإلكتروني لهذا المسجد، بأنه يمتلك أصغر مئذنة في هولندا.

المسجد المزيف:

يوجد مبنى في متنزه Efteling  الترفيهي، يبدو وكأنه مسجد. لكنه قصر مرجانة وهو مستوحى من القصص الخيالية لألف ليلة وليلة. هو قصر شرقي متكامل الأركان مع مآذن، وعلى الرغم من أنه ليس بمسجد لكنه أحد أشهر معالم جذب السياح في هذا المتنزه.

هل تبحث عن مسجد ، أو هل تريد المزيد من المعلومات حول أي مسجد في منطقتك؟ ألق نظرة على هذا الرابط: https://moskeewijzer.nl/