يساهم اللاجئون أيضا في مواجهة أزمة كورونا، سواء كانوا مدرسين أو صحفيين أو عاملين في المجال الصحي. ولكن كيف تسير الأمور معهم؟ لقد أجرينا جولة ميدانية، وفي الحلقة السادسة كان لقاءنا مع توفيق موسى، 35 عاماً، من سوريا، محرر في منصة هولندا الآن الإلكترونية للقادمين الجدد التابعة لمؤسسة البث العامة الهولندية NPO.

ما الذي تقدمه منصة هولندا الآن في هذه الفترة؟

على الرغم من أنني لا أذهب الى مقر المؤسسة الكائن في مدينة هلفيرسوم، مازلنا نتابع عملنا بنشر الأخبار اليومية والمعلومات على قنواتنا في وسائل التواصل الاجتماعي. بالطبع نعمل على تقديم الأخبار المتعلقة بفيروس كورونا ولكننا نساعد القادمين الجدد على الاندماج أيضاً، ومشاركة المعلومات حول هولندا. على سبيل المثال،. احتفل الهولنديون يوم الاثنين الماضي بيوم الملك، لماذا يحتفل الهولنديون بهذا اليوم؟ من هو الملك وليم ألكسندر؟ وماهي واجباته أو مهامه الرسمية؟ نحاول أن نجيب على هذا النوع من الأسئلة. بالإضافة إلى أننا نقدم أخر الأخبار المتعلقة بجائحة كورونا من خلال نافذة مباشرة عند الساعة الثالثة بعد الظهر على فيسبوك. لدى القادمون الجدد أسئلة واستفسارات حول الثقافة والقواعد والحقوق والواجبات في هولندا، نحاول توفير هذه المعلومات لهم.

حول ماذا تدور معظم الأسئلة؟

يخشى الكثير من الناس من الإصابة بفيروس كورونا، حيث يحاولون مواكبة أخر الأخبار المتعلقة بانتشار الفيروس. مثلاً، متى سيتم إعادة فتح المدارس من جديد؟ ماهي الإجراءات المتخذة للحد من انتشار الفيروس، ما هو المسموح به، وما هو الممنوع؟ كيف تحافظ على صحتك؟ مثلاً صاحب مطعم يسأل، متى يمكنني إعادة فتح المطعم ومزاولة عملي؟ هذه أسئلة مهمة، ولكن إذا كنت لا تتحدث اللغة بشكل جيد، فإن الوصول إلى أجوبة صحيحة أمر صعب بعض الشيء. هذا ما نعمل على توفيره لمتابعينا. منصتنا مهمة جداً وخصوصاً خلال جائحة كورونا.

ما الدور الذي ترى نفسك فيه كصحفي؟

إنه دور مهم جداً. هناك الكثير من المتابعين الذين لا يتحدثون الهولندية. دوري كصحفي، البحث عن الأخبار المهمة بالنسبة لمتابعينا ومن ثم أترجمها  للغة العربية. وبهذه الطريقة تكون الأخبار متاحة للأشخاص الذين لا يجيدون اللغة الهولندية. أبحث عن الأخبار والمعلومات من المصادر الموثوقة بعيدا عن الشائعات والأخبار الغير موثوقة التي تنتقل عبر الأشخاص.

ماذا أضافت هذه المرحلة لك على الصعيد العملي؟

المسمى الوظيفي هو اكتساب الخبرة من خلال فرصة عمل مدفوعة الأجر. والتعلم عن طريق الممارسة. نظرا لوجود الكم الهائل من الأخبار فأنا أتعلم كثيراً أيضاً. نحن نعمل حاليا من منازلنا، لذلك نحاول ان نكون متعددي الوظائف والمهمات. مثلاً، أبدأ بالبحث عن الأخبار ومن ثم أترجمها إلى العربية، بعدها أحضر الكاميرا للبث المباشر على منصة فيسبوك، وأخيرا، أقدم آخر الأخبار مباشرة. ما أتعلمه عادة في أسبوع، أتعلمه الآن في يوم واحد. أنني أقوم بأكثر من وظيفة وفي نفس الوقت. أنا سعيد جداً كوني أستطيع القيام بهذا. أعمل دوماً على تحسين لغتي الهولندية من خلال ترجمة المقالات إلى اللغة العربية. أتعلم دوماً كلمات الجديدة. أنا أتعلم الآن التعابير الهولندية، أجد هذا أمراً رائعاً.

أنت تريد أن تكون صحفياً، هذا ما قلته في الفلم الذي صنعته، ما الذي تحب أن تختص به؟

إذا أتيحت لي فرصة الاختيار، فأحب أن أكون صانع أفلام أو مقدم برامج. أعتقد أنني أستطيع أن أروي القصص بشكل جيد وأن أصل إلى الناس بطريقتي. الكاميرا هي صديقتي، وأحب أن أحاور الضيوف من خلال تقديم البرامج الحوارية.

ما الذي يجب عليك فعله لتصل إلى هدفك؟

أنا أتحدث اللغة الهولندية بشكل معقول ولكن يجب أن تكون لغتي الهولندية أفضل، وأكثر احترافية. ويجب علي أن اكتساب المزيد من الخبرة في مجال العمل الصحفي. أتمنى أحصل على المزيد من الفرص لزيادة خبرتي في مجال العمل الصحفي والإعلامي. بالنسبة لي وخلال جائحة كورونا تمكنت من اكتساب الكثير من الخبرة، من خلال أداء العديد من المهام والبرامج. أنا أقدم نشرة إخبارية على فيسبوك وأجري حوارا كل أسبوع مع شخص مختص في موضوع محدد. الناس تعرفوا علي بعض الشيء وأتمنى أن أصل لحلمي يوماً ما.

العمل المشترك بين UAF ومنصة هولندا الآن:

منذ بداية الربيع يعمل اثنان من محرري المواقع الالكترونية عن طريق مؤسسة UAF، في منصة هولندا الآن التابعة للمؤسسة الهولندية للإعلام NTR. هي فرصة مدفوعة الأجر لاكتساب الخبرة في المجال الإعلامي بهدف الدخول في المشهد الإعلامي وزيادة فرصهم في سوق العمل. قبل ان يبدأوا بالعمل، خضعوا لدورات تدريبية نظمتها مؤسسة UAF حول كيفية بناء حياتهم المهنية في هولندا. الاعتماد على الذات هو ما نسعى إليه معاً.

توفيق هو أحد محرري المواقع الالكترونية حصل على فرصة اكتساب الخبرة في سوق العمل مدفوعة الأجر.
منذ خمس سنوات، تعمل مؤسسة UAF مع منصة هولندا الآن، وهي منصة  بدأت نشاطها في عام 2015 عندما وصل العديد من اللاجئين السوريين إلى هولندا. نتشارك خبراتنا ونقدم النصائح ونساعد المؤهلين المناسبين في الوصول إلى أماكن الخبرة العملية. إذا كنت تفكر في التعاون مع UAF لا تتردد في التواصل معنا عبر البريد الالكتروني info@uaf.nl. أو عبر الاتصال بنا.