أطلق حزب الحرية PVV برنامجه الانتخابي الجديد، حيث شرح في أكثر من خمسين صفحة مواقفه ووجهات نظره حول الثقافة والتقاليد الهولندية، والرعاية والأمن، والمناخ.

في المقدمة كتب خيرت فيلدرز أن حزبه فخور بالثقافة الهولندية. هو يريد العودة إلى "بلد بلا حجاب، ولكن بلد مع التقاليد الهولندية اللطيفة"، مثل سنتركلاس وزفارتي بيت.

كما يريد الحزب "إجتثاث الأسلمة" في هولندا، وذلك من خلال القيام بعدة خطوات من بينها حظر انتشار "الأيديولوجية الإسلامية". ويريد الحزب أن يكون قادراً على إغلاق الحدود في وجه "الباحثين عن الثروة والمهاجرين من الدول الإسلامية". يجب أن تكون هناك "وزارة للهجرة وإعادة المهاجرين وإجتثاث الأسلمة" ويجب ألا يتمتع الأشخاص ذوو الجنسية المزدوجة بحق التصويت. كما سيتم سحب تصاريح اللجوء المؤقتة من السوريين.

العلم الهولندي

علاوة على ذلك، يجب رفع العلم الهولندي يوميًا في المدارس. ويجب الإبقاء على المادة 23 التي تنص على حرية التربية الخاصة. لكن التعليم على أساس إسلامي يجب أن يُلغى.

ويريد PVV أيضاً "التحكم بأموالنا" ومغادرة الاتحاد الأوروبي. كما يجب إلغاء قنوات البث العام.

بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تذهب أموال أكثر بكثير للرعاية الصحية، بما في ذلك زيادة كبيرة في الرواتب. يجب أيضًا إضافة عشرات الآلاف من العاملين في مجال الرعاية وعشرات الآلاف من الأماكن الجديدة في دور رعاية المسنين. وإلغاء ما يسمى بالـeigen risico، وهو الجزء المالي من الضرر الذي لا تعوضه شركة التأمين.

المزيد من عناصر الشرطة

بالإضافة إلى ذلك، يجب توظيف 10000 شرطي جديد، ويجب نشر الجيش "عند الضرورة" لـ "استعادة شوارع هولندا".

مرة أخرى، يعارض حزب PVV إجراء تغييرات على نظام التقاعد. يجب خفض سن التقاعد الحكومي إلى 65. ويجب تعويض أصحاب الأعمال الحرة المتضررين من أزمة كورونا بنسبة 100٪. علاوة على ذلك، يجب تخفيض ضريبة القيمة المضافة BTW على التبضع والتسوق وخفض فاتورة الطاقة.

كما يريد فيلدرز أن تتفاوض الأحزاب الثلاثة الأكبر مع بعضها البعض بعد الانتخابات. وهذا من شأنه أن يمنع استبعاد حزبه من محادثات الائتلاف الحكومي.