سيدفع الكثير من الهولنديين هذه السنة مبلغاً أكبر بكثير مقابل جمع نفاياتهم. إذ سترفع البلديات رسوم جمع القمامة بما معدله 5.9%، وذلك تبعاً لم أظهرته دراسة أجرتها جامعة خرونينجن. كما أن ضريبة الممتلكات ozb ورسوم الصرف الصحي سترتفع هي الأخرى في معظم البلديات.
مالكو المنازل سيدفعون هذه السنة تكاليف سكن أعلى بـ 30 يورو وسطياً مما دفعوه في عام 2019. إذ سيتعين عليهم دفع ما معدله 734 يورو، وهو ما يمثل ارتفاعاً بنسبة 4.3%. علماً أن تكاليف السكن كانت قد ارتفعت بنسبة مماثلة العام الماضي مقارنةً بعام 2018.
مستأجرو المنازل لا يدفعون ضريبة عقارات، لكنهم يدفعون رسوم جمع نفايات وفي قسم من البلديات رسوم صرف صحي أيضاً. وبالتالي سيخسرون ما يصل معدله إلى 18 يورو في السنة كتكاليف سكن، وهو ما يمثل ارتفاعاً بأكثر من 5%.

عائدات الورق تنخفض

جمع النفايات بات أغلى لأن البلديات تخسر المزيد من عائدات جمع وحرق القمامة. فالحكومة قامت برفع ضريبة النفايات، والبلديات ستحمّل الفاتورة للساكنين فيها. كما أن عائدات جمع الورق والنفايات البلاستيكية انخفضت هي الأخرى.

من بين البلديات الأربعين الكبيرة التي شملتها الدراسة، وحدهم سكان آرنهم من سيدفعون أقل مقابل جمع النفايات. إذ ستنخفض رسوم النفايات هناك بما يقدر بـ 4.1% مقارنةً بعام 2019. وذلك لأن البلدية ستنتقل إلى نظام تعرفة جديد. علماً أن تكاليف السكن في آرنهم ستنخفض على أي حال بنسبة 2.2%، كما أن ضريبة الممتلكات هناك ستصبح بدورها أقل هذه السنة.

أموال أقل نتيجة الفصل الأفضل للنفايات

الساكنون في آبل دورن سيتعين عليهن دفع مبلغ أعلى بكثير من السابق مقابل جمع القمامة. إذ تدفع العائلات هناك مقابل كل مرة يتم فيها إفراغ الحاوية، وذلك فوق مبلغ سنوي ثابت أيضاً. هذا المبلغ السنوي الثابت سيرتفع 167 يورو ليصل إلى 262 يورو. وتقوم البلدية بذلك لعدة أسباب من ضمنها أن السكان باتوا يفصلون نفاياتهم بشكل أفضل. وبالتالي فإن حاوية النفايات المختلطة يتم إفراغها بتواتر أقل من السابق، وهو ما يعود بمبالغ أقل لخزينة البلدية.

لكن الباحثين في جامعة خرونيجن يقولون إن ذلك لا يسري بالمطلق. ففي كثير من البلديات ستنخفض بالفعل تكاليف جمع ومعالجة النفايات مع فصل السكان لنفاياتهم بشكل أفضل.

أموال ضريبة الممتلكات لإبقاء المسبح مفتوحاً

سترتفع ضريبة الممتلكات بنسبة 4% وسطياً، ليكون ذلك أكبر ارتفاع لها منذ عام 2007. وتريد عدة بلديات استخدام ضريبة الممتلكات الأعلى هذه لسد العجز في جوانب أخرى. ففي خرونينجن مثلاً سيتم استخدام أموال هذه الضريبة لتمويل عملية الإبقاء على المكتبة العمومية والمسابح مفتوحة.
يُذكر أخيراً أن تعرفة ضريبة الممتلكات ستنخفض في 3 بلديات فقط.